Browse Results

Showing 1 through 25 of 100,000 results

الفوائد

by ابن القيم

أساس كل خير أن تعلم أن ما شاء الله كان وما لم يشأ لم يكن، فتتيقن حينئذ أن الحسنات من نعمه فتشكره عليها‏.‏ وتتضرع إليه ألا يقطعان عنك، وأن السيئات من خذلانه وعقوبته، فنبتهل إليه أن يحول بينك وبينها، ولا يكلك في فعل الحسنات وترك السيئات إلى نفسك‏.‏ وقد أجمع العارفون على أن كل خير فأصله بتوفيق الله للعبد‏.‏ وكل شر فأصله خذلانه لعبده‏.‏ وأجمعوا أن التوفيق ألا يكلك الله نفسك وأن الخذلان هو أن يخلي بينك وبين نفسك‏.‏ فإذا كان كل خير فأصله التوفيق وهو بيد العبد فمفتاحه الدعاء والافتقار وصدق اللجئ والرغبة والرهبة إليه، فمتى أعطي العبد هذا المفتاح فقد أراد أن يفتح له، ومتى أضله عن المفتاح بقي باب الخير مُرْتَجًا دونه‏.‏ قال أمير المؤمنين عمر بن الخطاب‏:‏ إني لا أحمل هم الإجابة ولكن هم الدعاء فإن الإجابة معه‏.‏ وعلى قدر نية العبد وهمته ومراده ورغبته في ذلك يكون توفيقه سبحانه وإعانته، فالمعونة من الله تنزل على العباد على قدرهم وثباتهم ورغبتهم ورهبتهم، والخذلان ينزل عليهم على حسب ذلك، فالله سبحانه أحكم الحاكمين وأعلم العالمين، يضع التوفيق في مواضعه اللائقة به والخذلان في مواضعه اللائقة به، وهو العليم الحكيم‏.‏ وما أتي من أتي إلا من قِبَل إضاعة الشكر وإهمال الافتقار والدعاء، ولا ظفر من ظفر بمشيئة الله وعونه إلا بقيامه بالشكر وصدق الافتقار والدعاء‏.‏ وملاك ذلك الصبر فإنه من الإيمان بمنزله الرأس من الجسد، فإذا قطع الرأس فلا بقاء لجسد‏.‏ ما ضرب عبد بعقوبة أعظم من قسوة القلب والبعد عن الله‏.‏ خلقت النار لإذابة القلوب القاسية‏.‏ أبعد القلوب من الله القلب القاسي‏.‏ إذا قسا القلب قحطت العين‏.‏ قسوة القلب من أربعة أشياء إذا جاوزت قدر الحاجة‏:‏ الأكل والنوم والكلام والمخاطبة‏.‏ كما أن البدن إذا مرض لم ينفع فيه الطعام والشراب‏.‏ فكذلك القلب إذا مرض بالشهوات لم تنجح فيه المواعظ‏.‏ من أراد صفاء قلبه فليؤثر الله على شهوته‏.‏ القلوب المتعلقة بالشهوات محجوبة عن الله بقدر تعلقها بها‏.‏ القلوب آنية الله في أرضه، فأحبها إليه أرقها وأصلبها وأصفاها‏.‏ شغلوا قلوبهم بالدنيا، ولو شغلوها بالله والدار الآخرة لجالت في معاني كلامه وآياته المشهودة ورجعت إلى أصحابها بغرائب الحكم وظرف الفوائد‏.‏ إذا غذي القلب بالتذكر وسقي بالتفكر ونقي من الدغل،‏ رأى العجائب وألهم الحكمة‏.‏ ليس كل من تحلى بالمعرفة والحكمة وانتحلها كان من أهلها، بل أهل المعرفة والحكمة الذين أحيوا قلوبهم بقتل الهوى‏.‏ وأما من قتل قلبه فأحيا الهوى، فالمعرفة والحكمة عارية على لسانه‏.‏ خراب القلب من الأمن والغفلة، وعمارته من الخشية والذكر‏.‏ إذا زهدت القلوب في موائد الدنيا قعدت على موائد الآخرة بين أهل تلك الدعوة، وإذا رضيت بموائد الدنيا فاتتها تلك الموائد‏.‏ الشوق إلى الله ولقائه نسيم يهب على القلب يروح عنه وهج الدنيا‏.‏ من وطن قلبه عند ربه سكن واستراح، ومن أرسله في الناس اضطرب واشتد به القلق‏.‏ لا تدخل محبة الله في قلب فيه حب الدنيا إلا كما يدخل الجمل في سم الإبرة‏.‏ إذا أحب الله عبدا اصطنعه لنفسه واجتباه لمحبته واستخلصه لعبادته فشغل همته بخدمته‏.‏  

الرسالة

by الإمام الشافعي

قال الشافعي‏:‏ فقال لي قائل‏:‏ ما العِلْمُ‏؟‏ وما يَجِبُ على الناس في العلم‏؟‏ فقلت له‏:‏ العلم عِلْمان‏:‏ علمُ عامَّةٍ، لا يَسَعُ بالِغاً غيرَ مغلوب على عقْلِه جَهْلُهُ‏.‏ قال‏:‏ ومِثْل ماذا‏؟‏ قلت‏:‏ مثلُ الصَّلَوَاتِ الخمس، وأن لله على الناس صومَ شهْر رمضانَ، وحجَّ البيت إذا استطاعوه، وزكاةً في أموالهم، وأنه حرَّمَ عليهم الزِّنا والقتْل والسَّرِقة والخمْر، وما كان في معنى هذا، مِمَّا كُلِّفَ العِبادُ أنْ يَعْقِلوه ويعْملوه ويُعْطُوه مِن أنفسهم وأموالهم، وأن يَكُفُّوا عنه ما حرَّمَ عليهم منه‏.‏ وهذا الصِّنْف كلُّه مِن العلم موجود نَصًّا في كتاب الله، وموْجوداً عامًّا عنْد أهلِ الإسلام، ينقله عَوَامُّهم عن مَن مضى من عوامِّهم، يَحْكونه عن رسول الله، ولا يتنازعون في حكايته ولا وجوبه عليهم‏.‏ وهذا العلم العام الذي لا يمكن فيه الغلط مِن الخبر، ولا التأويلُ، ولا يجوز فيه التنازعُ‏.‏ قال‏:‏ فما الوجه الثاني‏؟‏ قلت له‏:‏ ما يَنُوبُ العِباد مِن فُروع الفرائض، وما يُخَصُّ به مِن الأحكام وغيرها، مما ليس فيه نصُّ كتاب، ولا في أكثره نصُّ سنَّة، وإن كانت في شيء منه سنةٌ فإنما هي مِن أخْبار الخاصَّة، لا أخبارِ العامَّة، وما كان منه يحتمل التأويل ويُسْتَدْرَكُ قِياسًا‏.‏ قال‏:‏ فيَعْدُو هذا أن يكون واجِبًا وجوبَ العلم قبله‏؟‏ أوْ مَوْضوعاً عن الناس عِلْمُه، حتَّى يكونَ مَنْ عَلِمَهُ مُنْتَفِلاً، ومَنْ تَرَكَ علْمَه غيرَ آثِمٍ بِتركه، أو مِنْ وَجْهٍ ثالثٍ، فتُوجِدُنَاهُ خَبَرًا أو قياسا‏؟‏ فقلت له‏:‏ بلْ هو مِن وجه ثالثٍ‏.‏ قال‏:‏ فصِفْهُ واذْكر الحجَّةَ فيه، ما يَلْزَمُ منه، ومَنْ يَلْزَمُ، وعنْ مَنْ يَسْقُطُ‏؟‏ فقلت له‏:‏ هذه درجةٌ مِن العلم ليس تَبْلُغُها العامَّةُ، ولم يُكَلَّفْهَا كلُّ الخاصَّة، ومَن احتمل بلوغَها مِن الخاصة فلا يَسَعُهُمْ كلَّهم كافةً أنْ يُعَطِّلُوهَا، وإذا قام بها مِن خاصَّتِهم مَنْ فيه الكفايةُ لم يَحْرَجْ غيرُه ممن تَرَكَها، إن شاء الله، والفضْل فيها لمن قام بها على مَنْ عَطَّلَهَا‏.‏ فقال‏:‏ فأوْجِدْنِي هذا خبراً أو شيئاً في معناه، ليكون هذا قياساً عليه‏؟‏ فقلتُ له‏:‏ فَرَضَ اللهُ الجِهادَ في كتابه وعلى لسانِ نبِّيه، ثم أكَّدَ النَّفِير مِن الجهاد، فقال‏:‏ ‏}إِنَّ اللَّهَ اشْتَرَى مِنْ الْمُؤْمِنِينَ أَنفُسَهُمْ وَأَمْوَالَهُمْ بِأَنَّ لَهُمْ الْجَنَّةَ يُقَاتِلُونَ فِي سَبِيلِ اللَّهِ فَيَقْتُلُونَ وَيُقْتَلُونَ وَعْدًا عَلَيْهِ حَقًّا فِي التَّوْرَاةِ وَالْإِنجِيلِ وَالقُرَآن، وَمَنْ أَوْفَى بِعَهْدِهِ مِنْ اللَّهِ فَاسْتَبْشِرُوا بِبَيْعِكُمْ الَّذِي بَايَعْتُمْ بِهِ، وَذَلِكَ هُوَ الْفَوْزُ الْعَظِيمُ{‏ التوبة‏:‏111  

كليلة و دمنة

by مجهول

قال علي بن الشاه الفارسي: كان السبب الذي من أجله وضع بيدبا الفيلسوف لدبشليم ملك الهند كتاب "كليلة ودمنة" أن الإسكندر ذا القرنين الرومي لمَّا فرغ من أمر الملوك الذين كانوا بناحية المغرب سار يريد ملوك المشرق من الفرس وغيرهم. فلم يزل يحارب مَنْ نازعه ويواقع مَنْ واقعه ويسالم مَنْ وادعه من ملوك الفرس وهم الطبقة الأولى حتى ظهر عليهم وقهر مَنْ ناواه، وتغلَّب على مَنْ حاربه فتفرَّقوا طرائق وتمزَّقوا حزائق؛ فتوجه بالجنود نحو بلاد الصين فبدأ في طريقه بملك الهند ليدعوه إلى طاعته والدخول في ملته وولايته. وكان على الهند في ذلك الزَّمان ملك ذو سطوة وبأس وقوة ومراس يقال له فور؛ فلمَّا بلغه إقبال ذي القرنين نحوه تأهب لمحاربته واستعدَّ لمجاذبته وضمَّ إليه أطرافه وجدَّ في التألب عليه وجمع له العدَّة في أسرع مدَّة، من الفيلة المعدَّة للحروب والسباع المضراة بالوثوب، مع الخيول المسرجة، والسيوف القواطع، والحراب اللوامع. فلمَّا قرب ذو القرنين من فور الهندي وبلغه ما قد أعدَّ له من الخيل التي كأنها قطع الليل، مما لم يلقه بمثله أحد من الملوك الذين كانوا في الأقاليم، تخوَّف ذو القرنين من تقصير يقع به إن عجَّل المبارزة. وكان ذو القرنين رجلاً ذا حيل ومكايد مع حسن تدبير وتجربة؛ فرأى إعمال الحيلة والتمهُّل، واحتفر خندقًا على عسكره وأقام بمكانه لاستنباط الحيلة والتدبير لأمره وكيف ينبغي له أن يقدم على الإيقاع به، فاستدعى المنجمين وأمرهم بالاختيار ليوم موافق تكون له فيه سعادة لمحاربة ملك الهند والنصرة عليه؛ فاشتغلوا بذلك. وكان ذو القرنين لا يمرُّ بمدينة إلاَّ أخذ الصُنَّاع المشهورين من صُنَّاعها بالحذق من كل صنف؛ فنتجت له همته ودلته فطنته أن يتقدَّم إلى الصناع الذين معه أن يصنعوا خيلاً من نحاس مجوفة عليها تماثيل من الرجال على بكر تجري، إذا دفعت مرَّت سراعًا، وأمر إذا فرغوا منها أن تُحْشَى أجوافها بالنفط والكبريت وتلبس وتقدَّم أمام الصف في القلب، ووقف ما يلتقي الجمعان تضرب فيها النيران، فإن الفيلة إذا لفت خراطيمها على الفرسان وهي حامية ولَّت هاربة، وأوعز إلى الصناع بالتشمير والانكماش والفراغ منها؛ فجدُّوا في ذلك وعجَّلوا وقرب أيضًا وقت اختيار المنجمين؛ فأعاد ذو القرنين رسله إلى فور بما يدعوه إليه من طاعته والإذعان لدولته؛ فأجاب جواب مُصرٍّعلى مخالفته مقيم على محاربته. فلمَّا رأى ذو القرنين عزيمته سار إليه بأهبته وقدَّم فور الفيلة أمامه، ودفعت الرجال تلك الخيل وتماثيل الفرسان، فأقبلت الفيلة نحوها ولفت خراطيمها عليها، فلمَّا أحسَّت بالحرارة ألقت مَنْ كان عليها وداستهم تحت أرجلها ومضت مهزومة هاربة لا تلوي على شيء ولا تمرُّ بأحد إلاَّ وطئته. وتقطع فور وجمعه وتبعهم أصحاب الإسكندر وأثخنوا فيهم الجراح، وصاح الإسكندر: يا ملك الهند ابرز إلينا وأبق على عدتك وعيالك ولا تحملهم على الفناء. فإنه ليس من المروءة أن يرمي الملك بعدته في المهالك المتلفة والمواضع المجحفة، بل يقيهم بماله ويدفع عنهم بنفسه. فابرز إلي ودع الجند فأينا قهر صاحبه فهو الأسعد. فلمَّا سمع فور من ذي القرنين ذلك الكلام دعته نفسه إلى ملاقاته؛ طمعًا فيه، وظن ذلك فرصة، فبرز إليه الإسكندر فتجاولا على ظهري فرسيهما ساعات من النهار ليس يلقى أحدهما من صاحبه فرصة ولم يزالا يتعاركان. فلمَّا أعيا الإسكندر أمره ولم يجد فرصة ولا حيلة أوقع ذو القرنين في عسكره صيحة عظيمة ارتجت لها الأرض والعساكر؛ فالتفت فور عندما سمع الزعقة وظنَّها مكيدة في عسكره، فعاجله ذو القرنين بضربة أمالته عن سرجه أتبعها بأخرى فوقع إلى الأرض. فلمَّا رأت الهنود ما نزل بهم وما صار إليه ملكهم حملواعلى الإسكندر فقاتلوه قتالاً أحبوا معه الموت، فوعدهم من نفسه الإحسان ومنحه الله أكتافهم فاستولى على بلادهم وملَّك عليهم رجلاً من ثقاته وأقام بالهند حتى استوسق  له ما أرد من أمرهم واتفاق كلمتهم، ثم انصرف عن الهند وخلَّف ذلك الرجل عليهم ومضى متوجهًا نحو ما قصد له.  

عنترة بن شداد الجزءالثاني

by مجهول

وكان بسطام قويًّا قلبه، وأراد أن يطلق رأس الجواد، فما مكنه عنتر بن شداد، بل أدركه وزعق فيه وطعنه بعقب الرمح فألقاه على وجه الأرض، وقال لأخيه شيبوب: شد كتافه حتى ننظر ما يجري بيننا وبين القادمين، فنظر نجاد إلى هذا الحال، فقال لمن معه: يا ويلكم، خذا هذا الأسود ابن ملكنا بسطام وشداه في الاعتقال، وإني أقول إنه ما قدر عليه إلا من خوفه من هذه الفرقة العبسية التي لحقت بصاحبها، حتى تعينه على هذه القضية، كما لحقنا نحن صاحبنا فدونكم وإياهم، فارفعوهم على أسنة الرماح وأنا أمزق جسد هذا الأسود، وأطلق لمولانا السراح لأني أقول: إن هذا الفارس هو عنتر، الذي قد سار بسطام ليأتي برأسه، ثم إنه حمل يطلب عنتر في خمسين فارسا، وحملت بقية الثلاثمائة فارس على عمارة ورفقته مثل السود القناعس، وقد قلوا في أعينهم وداروا بهم وتفرقوا كراديس ومواكب، فعند ذلك لزم بنو عبس القتال خوفًا من المهالك، فانظر أيها السامع إلى هذه الأشياء التي تحير العقول، فإن عمارة قد أتى يقاتل عنتر فصار معينا له بغير علمه واختياره، واحتاج أن يقاتل معه، ويخلص نفسه فزعا من العطب، ولو أمكنه الهروب من ذلك لهرب، ولكن ما قدر على ذلك لأن الأعداء قد أحدقت بهم من سائر الجهات والممالك، فقاتل وبذل المجهود وتزاعقت عليهم الفرسان مثل الأسود، وتواثبت الشجعان مثل الفهود، واقشعرت الجلود، وقدحت حوافر الخيل النار في الجلمود، وخيم الغبار على رأسهم حتى بقي مثل الرواقي الممدود، وفاضت الدموع على الخدود، وقدت الصوارم الهامات والقدود، وخفقت الرايات والبنود، وتلهجت في الأحشاء نار الحقود، وعادت وجوه الأبطال سود، من كثرة الغبار الممدود، ومما جرى عليها من نقض المواثيق والعهود، وشربت الأودية من أدمية الفرسان والكبود، وخسرت بنو زياد في ذلك اليوم المشهود، ورأت مقام عنتر في ذلك الوقت محمود، وأيقن عمارة أنه هالك من بين أهله ومفقود، وكاد أن يموت من الحسد، وعاد متنغصا مكمود، ثم إنه افتقد أصحابه فوجدهم قد فقد منهم خمسون فارسا، والباقون أشرفوا على الهلاك، فعندها قال عمارة: النجاة، ثم إنه لوى عنان جواده وولى هاربا، فتبعه عروة ومن بقي من رجاله، وهم لا يصدقون بالنجاة.

سيرة الظاهر بيبرس المجلد الثاني

by مجهول

(قال الراوي) فقال الملك سامحك الله بما فعلت من ذلك ولكن لا بد من التحقيق بينكما وما يكون الرأي في ذلك الركبة فقال يا مولاي اعلم أن الأعجام واثقين مني ولكن أنت رجعت إلى العرض وأنا رجعت إليهم وأقبل الليل بالاعتكار أرسل إلى أخواتي الفداوية وأنا أكون معاونًا لهم على كبس الركبة ونهب الأعادي فقال الملك هذا هو الصواب والأمر الذي لا يعاب ثم رجع إلى مكانه بعد أن تودع السلطان منه وعاد بيبرس وقد اجتمع برشيد الدولة وأعاد عليه سرًا بينه وبينه ففرح رشيد بذلك الخبر وتهلل وجهه واستبشر ثم أخذه ودخل على القان هلاون وقال له اعلم أن بيبرس العجمي قد تحارب مع قان عرب وكان مراده أسره فلم أمكنه ذلك ولكن لا بد أن يأسره غدًا إن شاءت النار فقال اللمين قوم بلاه ثم إنهم صبروا إلى الليل وقد نامت الأعاجم وهم آمنين من حوادث الزمان وما خبئ لهم عند مدبر الأكوان حتى توسط الليل فبينما هم في ألذ ما يكون من المنام وإذا بالصياح قد أخذهم من سائر الأقطار ووقع فيهم القتل السيف البتار فلا أحد قدر أن يثور من مكانه حتى طارت رأسه عن أبدانه وربما كان الرجل منهم إذا أخذ سلاحه قتل به أخاه وأعدمه الحياة ومنهم من كان متجرد بغير حسام وصارت المجوس شنيارها معكوس وجيشها مكبوس وعمل فيهم السيف والدبوس ولمعت السيوف في غياهب الملموس وزهقت النفوس وجرى الدما من الرجال مثل ذبح النيوس وعاد صباحهم معكوس وعمل فيهم البتار وقد اشتعلت نار الحرب إشعال وتحندل الأفيال وجرى الدما وسال فلا كنت تسمع للسيوف إلا الرنين ولا للمجاريح إلا الأنين وأخذهم السيف من الشمال واليمين وضاق عليهم البر الفسيح وتعاووا مثل عي الذبيح وضاق الخناق وشربوا من الموت أمر مذاق ووقف الحرب على قدم وساق وتعلقت الفرسان الفرسان والشجعان وطارت الرؤوس من الأبدان وزهقت النفوس من شدة الولهان وشيب الشجاع المصان وولى الجبان المهان وصار الدم ينزل والسيف يعمل ونار الحرب يشعل وكانت هذه الواقعة لا يعرف لها أول من آخر (يا سادة) وكان السبب في ذلك سبب عجيب وهو أنه لما رجع الملك من الميدان أخبر الوزير بما دار بينه وبين بيبرس من الكلام.

الفصل في الملل و الآهواء و النحل

by ابن حزم

إن كثيراً من الناس كتبوا في افتراق الناس في دياناتهم ومقالاتهم كتباً كثيرة جداً فبعض أطال وأسهب وأكثر وهجر واستعمل الأغاليط والشغب فكان ذلك شاغلاً عن الفهم قاطعاً دون العلم وبعض حذف وقصر وقلل واختصر واضرب عن كثير من قوي معارضات أصحاب المقالات فكان في ذلك غير منصف لنفسه في أن يرضى لها بالغبن في الإبانة وظالماً لخصمه في أن لم يوفه حق اعتراضه وباخساً حق من قرأ كتابه إذ لم يغنه عن غيره وكلهم إلا تحلة القسم عقد كلامه تعقيداً يتعذر فهمه على كثير من أهل الفهم وحلق على المعاني من بعد حتى صار ينسي آخر كلامه أوله وأكثر هذا منهم ستائر دون فساد معانيهم فكان هذا منهم غير محمود في عاجله وآجله.

القانون في الطب 2

by ابن سينا

اعلم أن المرارة كيس معلّق من الكبد إلى ناحية المعدة من طبقة واحدة عصبانية ولها ضمّ إلى الكبد ومجرى فيه يجذب الخلط الرقيق الموافق لها والمرار الأصفر ويتصل هذا المجرى بنفس الكبد والعروق التي فيها يتكون الدم وله هناك شعب كثيرة غائصة وإن كان مدخل عمودها من التقعير والفم ومجرى إلى ناحية المعدة‏.‏ والأمعاء ترسل فيه إلى ناحيتهما فضل الصفراء على ما ذكرناه في الكتاب الأول‏.‏ وهذا المجرى يتصل أكثر شعبه بالاثني عشري وربما اتصل شيء صغير منه بأسفل المعدة وربما وقع الأمر بالضد فصار الأكبر المتصل بالوعاء الأغلظ إلى أسفل المعدة والأصغر إلى الاثني عشري‏.‏ وفي أكثر الناس هو مجرى واحد متصل بالاثني عشري‏.‏ وأما مدخل الأنبوبة المصاصة للمرارة في المرارة فقريب من مدخل أنبوبة المثانة في المثانة‏.‏ ومن عادة الأطباء الأقدمين أن يسموا المرار الكيس الأصغر كما أنه من عادتهم أن يسموا المثانة الكيس الأكبر ومن المنافع في خلقة المرارة تنقية الكبد من الفضل الرغوي وأيضاً تسخينها كالوقود تحت القدر وأيضاً تلطيف الدم وتحليل الفضول وأيضاً تحريك البراز وتنظيف الأمعاء وشدّ ما يسترخي من العضل حوله وإنما لم يخلق في الأكثر للمرارة سبيل إلى المعدة لتغسل رطوباتها بالمرة كما تغسل بها في رطوبات الأمعاء لأن المعدة تتأذى بذلك وتغثّي ويفسد الهضم فيها بما يخالط الغذاء من خلط رديء ويأتيها من العرق الضارب‏.‏ وللعصبة التي تتصل بالكبد شعبتان صغيرتان جداً والمرارة كالمثانة طبقة واحدة مؤلفة من أصناف الليف الثلاثة وإذا لم تجذب المرارة المرار أو جذبت فلم تستنق عنه حدثت آفات فإن الصفراء إذا احتبست فوق المرارة أو رمت الكبد وأورثت اليرقان وربما عفنت وأحدثت حميات رديئة‏.‏ وإذا سالت إلى أعضاء البول بإفراط قرحت وإذا سالت إلى عضو ما أحدثت الحمرة والنملة وإذا دبت في البدن كله ساكنة غير هائجة أحدثت اليرقان وإذا سالت عن المرارة إلى الأمعاء بإفراط أورثت الإسهال المراري والسحج‏.‏  

The Life of the Christian

by G. Campbell Morgan

This book is designed to give practical help and guidance in the everyday life of the Christian and deals with holiness, growth, service and temptation.

Provincializing Europe: Postcolonial Thought and Historical Difference

by Dipesh Chakrabarty

First published in 2000, Dipesh Chakrabarty's influentialProvincializing Europeaddresses the mythical figure of Europe that is often taken to be the original site of modernity in many histories of capitalist transition in non-Western countries. This imaginary Europe, Dipesh Chakrabarty argues, is built into the social sciences. The very idea of historicizing carries with it some peculiarly European assumptions about disenchanted space, secular time, and sovereignty. Measured against such mythical standards, capitalist transition in the third world has often seemed either incomplete or lacking. Provincializing Europeproposes that every case of transition to capitalism is a case of translation as well--a translation of existing worlds and their thought--categories into the categories and self-understandings of capitalist modernity. Now featuring a new preface in which Chakrabarty responds to his critics, this book globalizes European thought by exploring how it may be renewed both for and from the margins.

Understanding the Enneagram

by Don Richard Riso

PERSONALITY TYPES, the first book by Don Richard Riso, has become the leading guide to the Enneagram, as well as a cherished classic in the literature of personal growth around the world. This is the groundbreaking book that set the standard for insight and accuracy about this ancient symbol of human personality. UNDERSTANDING THE ENNEAGRAM soon followed and has since become another indispensable reseource, teaching readers not only how to understand this psychological framework in daily life but how to use it in many different settings. Don Riso and Russ Hudson have now fully revised and updated this authoritative guide to the Enneagram, based on their continuing work in the field, which is attracting ever-increasing attention. Discover how to use the Enneagram to find fulfillment in your personal develpemnt and in all of your relationships.

Breaking the Bamboo Ceiling

by Jane Hyun

You're educated and ambitious. Sure, the hours are long and corporate politics are a bane, but you focus on getting the job done, confident that you will be rewarded in the long run. Yet, somehow, your hard work isn't paying off, and you watch from the sidelines as your colleagues get promoted. Those who make it to management positions in this intensely competitive corporate environment seem to understand an unwritten code for marketing and aligning themselves politically. Furthermore, your strong work ethic and raw intelligence were sufficient when you started at the firm, but now they're expecting you to be a rainmaker who can "bring in clients" and "exert influence" on others. The top of the career ladder seems beyond your reach. Perhaps you've hit the bamboo ceiling. For the last decade, Asian Americans have been the fastest growing population in the United States. Asians comprise the largest college graduate population in America, and are often referred to as the "Model Minority" - but they continue to lag in the American workplace. If qualified Asians are entering the workforce with the right credentials, why aren't they making it to the corner offices and corporate boardrooms? Career coach Jane Hyun explains that Asians have not been able to break the "bamboo ceiling" because many are unable to effectively manage the cultural influences shaping their individual characteristics and workplace behavior-factors that are often at odds with the competencies needed to succeed at work. Traditional Asian cultural values can conflict with dominant corporate culture on many levels, resulting in a costly gap that individuals and companies need to bridge. The subtle, unconscious behavioral differences exhibited by Asian employees are often misinterpreted by their non-Asian counterparts, resulting in lost career opportunities and untapped talent. Never before has this dichotomy been so thoroughly explored, and in this insightful book, Hyun uses case studies, interviews and anecdotes to identify the issues and provide strategies for Asian Americans to succeed in corporate America. Managers will learn how to support the Asian members of their teams to realize their full potential and to maintain their competitive edge in today's multicultural workplace.

Republic.com 2.0

by Cass R. Sunstein

What happens to democracy and free speech if people use the Internet to listen and speak only to the like-minded? What is the benefit of the Internet's unlimited choices if citizens narrowly filter the information they receive? Cass Sunstein first asked these questions in 2001'sRepublic. com. Now, inRepublic. com 2. 0, Sunstein thoroughly rethinks the critical relationship between democracy and the Internet in a world where partisan Weblogs have emerged as a significant political force. Republic. com 2. 0highlights new research on how people are using the Internet, especially the blogosphere. Sunstein warns against "information cocoons" and "echo chambers," wherein people avoid the news and opinions that they don't want to hear. He also demonstrates the need to regulate the innumerable choices made possible by technology. His proposed remedies and reforms emphasize what consumers and producers can do to help avoid the perils, and realize the promise, of the Internet.

Warren Buffett and the Interpretation of Financial Statements

by Mary Buffett David Clark

With an insider's view of the mind of the master, Mary Buffett and David Clark have written a simple guide for reading financial statements from Buffett's successful perspective. They clearly outline Warren Buffett's strategies in a way that will appeal to newcomers and seasoned Buffettologists alike. Inspired by the seminal work of Buffett's mentor, Benjamin Graham, this book presents Buffett's interpretation of financial statements with anecdotes and quotes from the master investor himself. Destined to become a classic in the world of investment books, Warren Buffett and the Interpretation of Financial Statements is the perfect companion volume to The New Buffettology and The Tao of Warren Buffett.

Unmasked

by Ian Halperin

In late December 2008, Ian Halperin told the world that Michael Jackson had only six months to live. His investigations into Jackson's failing health made headlines around the globe. Six months later, the King of Pop was dead. Whatever the final autopsy results reveal, it was greed that killed Michael Jackson. Friends and associates paint a tragic picture of the last years and days of his life as Jackson made desperate attempts to prepare for the planned concert series at London's 02 Arena in July 2009. These shows would have earned millions for the singer and his entourage, but he could never have completed them, not mentally, and not physically. Michael knew it and his advisors knew it. Anyone who caught even a fleeting glimpse of the frail old man hiding beneath the costumes and cosmetics would have understood that the London tour was madness. Why did it happen this way? After an intense five year investigation, New York Times bestselling author Ian Halperin uncovers the real story of Michael Jackson's final years, a suspenseful and surprising thriller.

Christianity, Cults, and the Occult

by Rose Publishing

Christianity, Cults, and the Occult: Compare 11 Groups with Biblical ChristianityMany teenagers and adults know at least one person who has been involved with some sort of occult practice, whether it be reading horoscopes or being interested in astrology. A Barna Group survey reveals that nearly 75% of all U.S. teens have dabbled in some form of psychic activity or witchcraft.Christianity, Cults, and the Occult, an ebook that can be read in 30 minutes or less, takes a close look at eleven cultic movements that have a wide range of occult connections and compares them to the origins and key beliefs of Christianity.Christianity, Cults, and the Occult helps Christians understand their own beliefs and explains the backgrounds of different occults, a list of occult terms and definitions, as well as Scriptural warnings against the occult.People enjoy discussing this topic and the ebook will equip them to know how deal with the occult when it confronts them in their schools or neighborhoods. Christianity, Cults, and the Occult explains why people are attracted to occult groups like Kabbalah which include people like Madonna and Demi Moore.Christians need to understand what's behind the different cults and occult so you can express to others how and why your beliefs are different. Christianity, Cults, and the Occult addresses the following topics for each of the 11 movements:*Origins (founders, dates, headquarters)*Key writings*Key beliefs*Occultic practices*Affiliated organizations*Symbols and photos*News and controversiesThese are the 11 cults examined in Christianity, Cults, and the Occult:*Freemasonry (Masons, the Masonic Lodge)*Kabbalah*Wicca/Neopaganism *Satanism *Spiritualism *Santería*Voodoo *Theosophy*Anthroposophy*Rosicrucianism *EckankarMore than ever, you need clear, reliable information so you can speak intelligently when talking about your Christian beliefs. Christianity, Cults, and the Occult provides you with information that will help you understand, pray for, and offer help to others who are interested in the occult.

The Faith

by Brian Moynahan

For general readers and historians, an account of the Christian religion's defining events and people. Moynihan, a British journalist, made use of many primary sources and tells the story with verve: "There is something of the wolf to the religion that adores the Lamb," he writes, "and the characters to be found in these pages mirror every condition of humanity. There are crusaders and pacifists, mystics, hermits, jolly friars, and joyless puritans, polygamists, flagellants, missionaries, both sensitive and crass, misogynists, heroines, bigots, popes, emperors, and the frankly deranged. " In short, he covers Christianity's successful expansion as well as its catastrophes. B&W illustrations are scattered through the lengthy text. Annotation c. Book News, Inc. , Portland, OR (booknews. com)

The Oregon Trail

by David Dary

Dary (journalism emeritus, U. of Oklahoma) reminds those of us who get winded climbing into our SUVs that those who traveled into the west long before the latte arrived were made of stern stuff. He describes the original European and American explorations into the Oregon Territory and the influence of the fur trade and missionaries. He tracks the inflow of emigrants that led to conflict among the various nations who coveted the natural resources the territory had to offer and the promises of building empire, He also reveals the startling tensions about slavery in the region. He describes how the territory became American, and how close it came to supporting the Confederacy. Dary includes detailed maps and a glossary. Annotation ©2004 Book News, Inc. , Portland, OR (booknews. com)

What Christianity Has Done for the World

by Rose Publishing

A recent study concluded that Christianity's image is the United States is declining, especially among young people. Only 16% of non-Christians between the ages of 16 and 29 have a "good impression" of Christianity according to Barna Research. Evangelicals come under the severest criticism, with only 3% of 16-29 year olds having a favorable view of this group of Christians.This pamphlet was written to show this generation some of the "good deeds" that Christians have done over the past 2000 years.The Scriptures say that even non-Christians will glorify God when they see the kindness and good works done by Christians (Matthew 5:16; 1 Peter 2:12)It includes dozens of examples, from the abolition of slavery in England to advances in medicine and science. Includes specifics about educating the poor, feeding the hungry, caring for lepers, and reforming laws to protect the weak. This is a valuable reference guide--buy one for a skeptical friend and another for yourself. Examples are taken from art, literature, science, medicine, law, education, philosophy, charity, and equality for all people.

Age of Betrayal: The Triumph Of Money In America, 1865-1900

by Jack Beatty

A senior editor at The Atlantic Monthly, Beatty tells how, having redeemed democracy during the Civil War, America betrayed it during the Gilded Age. That time, he says, saw the birth of the plutocracy and inequality that rules the country a century later. Annotation ©2007 Book News, Inc. , Portland, OR (booknews. com)

American Notes

by Charles Dickens

When Charles Dickens set out for America in 1842 he was the most famous man of his day to travel there - curious about the revolutionary new civilization that had captured the English imagination. His frank and often humorous descriptions cover everything from his comically wretched sea voyage to his sheer astonishment at the magnificence of the Niagara Falls, while he also visited hospitals, prisons and law courts and found them exemplary. But Dickens's opinion of America as a land ruled by money, partly built on slavery, with a corrupt press and unsavoury manners, provoked a hostile reaction on both sides of the Atlantic. American Notes is an illuminating account of a great writer's revelatory encounter with the New World.

The Complete Fairy Tales of the Brothers Grimm

by Jack Zipes

Enchanting, brimming with the wonder and magic of once upon a time, the fairly tales of the Brothers Grimm are the special stories of childhood that stay with us throughout our lives. But most Americans know them only secondhand, in adaptations that greatly reduce the tales' power to touch our emotions and intrigue our imaginations. Now, in the most comprehensive translation to date, here are the classic fairy tales as the Brothers Grimm intended them to be-rich, stark, spiced with humor and violence, resonant with the rhythms of folklore and song. Volume I contains 100 unabridged tales, including those best-known around the world:Cinderella, Snow White, Rapunzel, Hansel And Gretel, andLittle Red Cap [also known asLittle Red Riding Hood ]. These wonderful tales of life, passion, and make-believe appeal not only to children-who unabashedly love them-but to readers of any age.

The Complete Short Stories of Mark Twain

by Mark Twain Charles Neider

This comprehensive volume of all of Twain's shorter works is representative of his vast humor and wit. "The Complete Short Stories of Mark Twain" includes the following tales: The Notorious Jumping Frog of Calaveras County, The Story of the Bad Little Boy, Cannibalism in the Cars, A Day at Niagara, Legend of the Capitoline Venus, Journalism in Tennessee, A Curious Dream, The Facts in the Great Beef Contract, How I Edited an Agricultural Paper, A Medieval Romance, My Watch, Political Economy, Science vs. Luck, The Story of the Good Little Boy, Buck Fanshaw's Funeral, The Story of the Old Ram, Tom Quartz, A Trial, The Trials of Simon Erickson, A True Story, Experience of the McWilliamses with Membranous Croup, Some Learned Fables for Good Old Boys and Girls, The Canvasser's Tale, The Loves of Alonzo Fitz Clarence and Rosannah Ethelton, Edward Mills and George Benton: A Tale, The Man Who Put Up at Gadsby's, Mrs. McWilliams and the Lightning, What Stumped the Bluejays, A Curious Experience, The Invalid's Story, The McWilliamses and the Burglar Alarm, The Stolen White Elephant, A Burning Brand, A Dying Man's Confession, The Professor's Yarn, A Ghost Story, Luck, Playing Courier, The Californian's Tale, The Diary of Adam and Eve, The Esquimau Maiden's Romance, Is He Living or Is He Dead?, The 1,000,000 Bank-Note, Cecil Rhodes and the Shark, The Joke That Made Ed's Fortune, A Story Without an End, The Man That Corrupted Hadleyburg, The Death Disk, Two Little Tales, The Belated Russian Passport, A Double-Barreled Detective Story, The Five Boons of Life, Was It Heaven? Or Hell?, A Dog's Tale, The $30,000 Bequest, A Horse's Tale, Hunting the Deceitful Turkey, Extract from Captain Stormfield's Visit to Heaven, A Fable, and The Mysterious Stranger. Nearly 500 pages of classic tales by one of America's most loved authors.

The Crisis of Islam

by Bernard Lewis

President Bush has made it clear that we are engaged in a war against terrorism. But for Usama bin Laden and his followers this is religious war, a war for Islam against infidels, especially the United States, the greatest power in the world of the infidels. In this book Bernard Lewis shows us where the anger and frustration have come from, and the extent to which almost the entire Muslim world is affected by poverty and tyranny. He looks at the influence of extreme Wahhabist doctrines in the Saudi kingdom, where custodianship of Islam's holy places and the revenues of oil have given world-wide impact to what would otherwise have been an extremist fringe in a marginal country. He looks at American double standards, which have long caused Muslim anger. He tells us what the real meaning is of Islamic fundamentalism', jihad' and fatwa', and why the peoples of the Middle East are conscious of history in a way that most Americans find difficult to understand.

Four Great American Classics

by Nathaniel Hawthorne Mark Twain Stephen Crane Herman Melville

These four landmark novels of nineteenth-century American literature have gained a permanent place in our culture as great classics. They are not only part of our national heritage, but masterpieces of world literature whose deep and lasting influence is felt to this day. The Scarlet Letter vividly records America’s moral and historical roots in Puritan New England and masterfully re-creates a society’s preoccupation with sin, guilt, and pride. The Adventures of Huckleberry Finn carries readers along on Huck’s unforgettable journey down the Mississippi in America’s foremost comic epic—the first great novel in a truly American voice. The Red Badge of Courage re-creates the brutal reality of war and its psychological impact on a young Civil War soldier in one of the most moving and widely read American novels. Billy Budd, Sailor, joins the world’s great tragic literature as a doomed seaman becomes the innocent victim of a clash between social authority and individual freedom. From the Paperback edition.

Holy Blood, Holy Grail: The Secret History of Christ. The Shocking Legacy of the Grail

by Michael Baigent Richard Leigh Henry Lincoln

Is the traditional, accepted view of the life of Christ in some way incomplete? • Is it possible Christ did not die on the cross? • Is it possible Jesus was married, a father, and that his bloodline still exists? • Is it possible that parchments found in the South of France a century ago reveal one of the best-kept secrets of Christendom? • Is it possible that these parchments contain the very heart of the mystery of the Holy Grail? According to the authors of this extraordinarily provocative, meticulously researched book, not only are these things possible — they are probably true! so revolutionary, so original, so convincing, that the most faithful Christians will be moved; here is the book that has sparked worldwide controversey. "Enough to seriously challenge many traditional Christian beliefs, if not alter them. " —Los Angeles Times Book Review "LikeChariots of the Gods?. . . the plot has all the elements of an international thriller. " —Newsweek From the Paperback edition.

Refine Search

Showing 1 through 25 of 100,000 results